حملة « ما نشارجيش » ضد اتصالات الجزائر

0
150

 

أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حملة ضد اتصالات الجزائر تحت شعار #مانشارجيش لمقاطعة منتوج الجيل الرابع لاتصالات الجزائر بسبب انخفاض تدفق الانترنت على مستوى أجهزتهم في الآوانة الاخيرة.   كما أصدرت المنظمة الجزائري لحماية المستهلك بيانا بعد تلقيها « تردنا الكثير من الشكاوي من مستعملي 4 g  لاتصالات الجزائر اغلبهم يشكو ان تدفق هذه الاجهزة في الاونة الاخيرة اصبح محدودا عكس ما كان عليه في السابق حيث ان المشترك و بعد استنفاذ قيمة التعبئة الخاصة به ينخفض التدفق عنده الى 512 KO الى غاية نهاية فترة الشهر من التعبئة الا انه و بعد تاريخ 25 ماي تفاجأ اغلب المشتركين انه بعد نفاذ قيمة التعبئة يتوقف التدفق مباشرة و بعد استفسارهم لدى الوكالات التجارية اعلموا بأن الاشتراك اصبح محدودا !!!!! « .   وأضاف البيان أنه بعد « مراجعة اعضائنا للوكالات التجارية اكتشفنا ان هذا الامر حقيقة و ان اتصالات الجزائر لم تكلف نفسها عناء اعلام زبائنها الا عبر وكالاتها التجارية . بعد التشاور مع اللجنة القانونية للمنظمة تبين ان المادة الثامنة من العقد تمنح الشركة الحق المطلق في مراجعة شروط التدفق بدون الرجوع الى الزبائن اي من طرف واحد، وهذا يعتبر شرطا تعسفيا حسب مختصينا ».   وأكدث المنظمة أنها  » بدأت إجراءات التواصل مع المتعامل الاقتصادي وسلطة الضبط قصد انصاف المستهلك وحفظ حقوقه .

Laisser un commentaire