تطورات قضية الجيل الرابع – إجتماع المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك و إتصالات الجزائر تصل إلى طريق مسدود

0
52

كما كان متوقعا، عقدت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك إجتماعا اليوم مع ممثلين من شركة إتصالات الجزائربناءً على الشكاوي الكثيرة التي وصلتها من المستخدمين بخصوص إلغاء السرعة الغير محدودة في عروض الشركة لزبناءالجيل الرابع، و هو الإجتماع الذي إنتهى إلى طريق مسدود في ظل تمسكإتصالات الجزائر بموقفها.

من جهتها أكدت مؤسسة اتصالات الجزائر أن الأمر يتعلق بعرض جديد وخدمات جديدة ذات جودة أحسن وأن الاشكال يكمن فقط في كيفية تقديم العرض الجديد واستيعابه من الزبائن، و  أكدت بأنها تلقت طلب توضيحات من سلطة ضبط البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية وهي تنتظر من السلطة الفصل في شرعية العرض الجديد.

و أكدت المنظمة الجزائرية لحماية حقوق المستهلك على بعض البنود التعسفية الموجودة في العقد الرابط بين الزبون و الشركة خصوصا البند الذي ينص على عدم إمكانية فسخ العقد قبل مرور 12 شهرا عليه بالإضافة إلى البند الذي ينص على تغيير صيغة العروض بدون الرجوع إلى الزبون.

و قد رفعت المنظمة جملة من الإقتراحات إلى الشركة و التي أهمها:

– الابقاء على العرض الأول وتجميد دخول العرض الجديد حيز التنفيذ بالنسبة للزبائن الذين لم تتعدى مدة اشتراكهم 12 شهرا. يمكن لرافضي العرض الجديد عدم تجديد العقد.
– تجميد العرض الجديد على الاقل لغاية نهاية السنة مع التحضير للعروض الجديدة بالنسبة للمشتركين القدامى.

كما أمهلت المنظمة الشركة مدة عشرة أيام للرد على الإقتراحات قبل مباشرة الإجراءات القانونية ضد الشركة في ظل الضرر الكبير الذي تسببت به للزبائن مشددة على خيار مقاطعة الخدمة من طرف الزبائن.

Laisser un commentaire